مــوحدون

اهلا وسهلا
كل التحية وكل الترحيب وكل الخير لكل منتسب الى هذا الصرح الرائع
لكم منا كل التقدير حياكم الله
نتشرف بكم اين ما كنتم ونعتز بكم اهل لنا واخوة واصحاب واقارب واحباب
ليكن هنا ملتقانا وتبادل ثقافاتنا
تفضلوا ولستم بضيوف بل انتم اصحاب البيت
للتسجيل اتبع خطوات التسجيل وارسل رساله خاصة من زر اتصل بنا تعرفنا بنفسك
لكم منا كل الطيب







مــوحدون

زائر


    اُخرج مهاجراً \ للشاعر الروسي ليرمانتوف

    شاطر
    avatar
    صمت السنين
    موحد رزين
    موحد رزين

    انثى
    همســاتيـﮯ : 172
    انتسـابيـﮯ : 25/11/2011
    عمريـﮯ : 35

    default اُخرج مهاجراً للشاعر الروسي ليرمانتوف

    مُساهمة من طرف صمت السنين في الخميس ديسمبر 29, 2011 11:54 pm

    أخرج مهاجرا وحيدا
    وصخور الدرب تلمع في عتمة الليل
    القفار الساكنة تصغي لربها
    والنجوم تناجى بعضها بعضا


    يا لهيبة السماء
    يا لروعة السماء
    والأرض تلفها غلالة زرقاء
    لكن ما سر آلامي؟
    ما الذي أقلق راحتي؟
    أ أرجو من الغيب شيئا؟
    أم هو الأسى على ما مضى
    لا…
    أنا لا أرجو من الحياة بعد هذا شيئا
    ولا آسى على ما فاتني أبدا
    بل أنشد الحرية والسكينة
    ليتني نسيت كل شيء
    ورحت في سبات عميق
    لا سبات الموت المعهود
    أريد أن أنام في قبري مدى الدهر
    ويظل قلبي نابضاً
    وتصعد أنفاسي بصدري في هدوء
    ومن فوقي
    شجرة بلوط لا تبيد خضرتها
    ويهدهد سمعي مدى الأيام والليالي
    صوت عذب يغنيني عن الحب
    على وقع حفيف الأغصان
    التي تحنو علي.
    الشراع

    يلوح من بعيد
    شراع وحيد،
    يتوهج بياضا
    في زرقة الضباب.
    ماذا يريد في البلد البعيد؟
    وما خلّف وراءه في دار آبائه؟
    تغنى الرياح,
    ترقص الأمواج،
    ويتمايل الصاري ويئن
    يا للحسرة
    فلا هو خلف السعادة يركض،
    ولا هو من السعادة يهرب.
    صفحة الماء تحته
    أنقى من السماء،
    والشمس ترسل عليه أشعتها
    خيوطا من ذهب
    والقارب المتمرد القلق يبحث عن العواصف
    كأنما الراحة في العواصف.


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 9:35 pm