مــوحدون

اهلا وسهلا
كل التحية وكل الترحيب وكل الخير لكل منتسب الى هذا الصرح الرائع
لكم منا كل التقدير حياكم الله
نتشرف بكم اين ما كنتم ونعتز بكم اهل لنا واخوة واصحاب واقارب واحباب
ليكن هنا ملتقانا وتبادل ثقافاتنا
تفضلوا ولستم بضيوف بل انتم اصحاب البيت
للتسجيل اتبع خطوات التسجيل وارسل رساله خاصة من زر اتصل بنا تعرفنا بنفسك
لكم منا كل الطيب







مــوحدون

زائر


    لا تحكم على نفسك بالاعدام

    شاطر
    avatar
    prisoner
    عضو ثابت
    عضو ثابت

    ذكر
    همســاتيـﮯ : 96
    انتسـابيـﮯ : 21/12/2010

    default لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف prisoner في السبت يناير 15, 2011 9:37 pm

    الحياة رسم بلا ممحاة



    فحاول أن ترسمها بإتقان





    أحد السجناء في عصر لويس الرابع عشر محكوم عليه بالإعدام ومسجون في جناح قلعة

    هذا السجين لم يبق على موعد إعدامه سوى ليلة واحدة

    ويروى عن لويس الرابع عشر ابتكاره لحيل وتصرفات غريبة


    وفي تلك الليلة فوجئ السجين بباب الزنزانة


    يفتح ولويس يدخل عليه مع حرسه ليقول له :


    أعطيك فرصة إن نجحت في استغلالها فبإمكانك إن تنجو


    هناك مخرج موجود في جناحك بدون حراسة إن تمكنت من العثور عليه
    يمكنك الخروج


    وان لم تتمكن فان الحراس سيأتون غدا مع شروق الشمس
    لحكم الإعدام لأخذك


    غادر الحراس الزنزانة مع الإمبراطور بعد إن فكوا سلاسله




    وبدأت المحاولات وبدا يفتش في الجناح الذي سجن فيه والذي يحتوى على عدة غرف وزوايا


    ولاح له الأمل عندما اكتشف غطاء فتحه مغطاة بسجادة بالية على الأرض


    وما إن فتحها حتى وجدها تؤدى إلى سلم ينزل إلى سرداب سفلي ويليه درج أخر


    يصعد مرة أخرى وظل يصعد إلى أن بدأ يحس بتسلل نسيم الهواء الخارجي مما بث في نفسه الأمل


    إلى أن وجد نفسه في النهاية في برج القلعة الشاهق والأرض لايكاد يراها ....



    عاد إدراجه حزينا منهكا ولكنه واثق إن الإمبراطور لايخدعه


    وبينما هو ملقى على الأرض مهموم ومنهك ضرب بقدمه الحائط


    وإذا به يحس بالحجر الذي يضع عليه قدمه يتزحزح


    فقفز وبدأ يختبر الحجر فوجد بالإمكان تحريكه وما إن أزاحه وإذا به يجد سردابا


    ضيقا لايكاد يتسع للزحف فبدأ يزحف وكلما زحف بدأ يسمع صوت خرير مياه


    وأحس بالأمل لعلمه إن القلعة تطل على نهر لكنه في النهاية


    وجد نافذة مغلقة بالحديد أمكنه أن يرى النهر من خلالها



    عاد يختبركل حجر وبقعه في السجن ربما كان فيه مفتاح


    لكن كل محاولاته ضاعت بلا سدى والليل يمضى


    واستمر يحاول...... ويفتش..... وفي كل مرة يكتشف أملاً جديدا...

    فمرة

    ينتهي إلى نافذة حديديه ومرة إلى سرداب طويل ذو تعرجات لانهاية لها

    ليجد السرداب أعاده لنفس الزنزانة


    وهكذا ظل طوال الليل يلهث في محاولات وبوادر أمل تلوح له مرة من هنا


    ومرة من هناك وكلها توحي له بالأمل في أول الأمر لكنها في النهاية تبوء بالفشل


    وأخيراً انقضت ليلة السجين كلها






    ولاحت له الشمس من خلال النافذة ووجد وجه الإمبراطور


    يطل عليه من الباب ويقول له : أراك لازلت هنا


    قال السجين كنت أتوقع انك صادق معي أيها الإمبراطور


    قال له الإمبراطور ... لقد كنت صادقا


    سأله السجين.... لم اترك بقعة في الجناح لم أحاول فيها فأين المخرج الذي قلت لي



    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '
    '




    قال له الإمبراطور


    لقد كان باب الزنزانة مفتوحا وغيرمغلق




    ( الفائدة)





    الإنسان دائما ينظر
    الإنسان دائما يضع لنفسه صعوبات وعواقب ولا يلتفت إلى ما هو بسيط في حياته...

    حياتنا قد تكون بسيطة بالتفكير البسيط لها، وتكون صعبة عندما يستصعبها الإنسان ..

    أحيانا الفرص تكون موجودة أمام عين الشخص

    لكن تركيزه على شيء محدد تخليه يفقد الفرصة .. ويحكم على نفسه بالإعدام









    avatar
    عطر الياسمين
    إشراف وصلاحيات متنوعه
    إشراف وصلاحيات متنوعه

    انثى
    همســاتيـﮯ : 747
    انتسـابيـﮯ : 20/12/2010
    عمريـﮯ : 33
    موقعيـﮯ : منتدى موحدون
    مزاجـﮯ : متقلب

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف عطر الياسمين في السبت يناير 15, 2011 10:30 pm

    مشكور أخي

    قصة جميلة فيها من العبرة والمعرفة

    الشيء الكثير

    تقبل مروري







    avatar
    ابو حسين
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    همســاتيـﮯ : 472
    انتسـابيـﮯ : 16/12/2010
    موقعيـﮯ : موحدون

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف ابو حسين في الأحد يناير 16, 2011 12:24 am

    رائع
    قصة ذات موعضة
    فعلا مثل ما منقول بالعامية احياننا بتكون مغطاي بقشة
    واحد الفلاسفة العظماء قال
    ان اعقد الأمور موجودة في ابسط الأشياء
    شكرا
    تحياتي لك
    على ما قدمت







    [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
    avatar
    تالا
    إشراف وصلاحيات متنوعه
    إشراف وصلاحيات متنوعه

    انثى
    همســاتيـﮯ : 2212
    انتسـابيـﮯ : 18/12/2010
    موقعيـﮯ : موحدون وبيجمع أحلى موحدون
    مزاجـﮯ : رايقة أحيانا

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف تالا في الأحد يناير 16, 2011 3:05 am



    مشكور عمرعلى روعة مواضيعك







    أحيانـــاً نصمت لأن الصمت أبلغ من الحديث ...
    ʚɞ وأحيانـــاً لأنــه أرخــص أنواع الفلسفـــة وأعمقهـــا...
    ʚɞ أحيانـــاً نصمت لأننـــا نجهل كيف نٌجيب ...
    ʚɞ أحيانـــاً نصمت لأن في الصمت إنتقـــــام وتشفـــي ...
    وأحيانـــاً نصمت لأن في الصمت اجمل واحلى كبريـــــــاء

    avatar
    أميـرة♥
    مراقب عام
    مراقب عام

    انثى
    همســاتيـﮯ : 2561
    انتسـابيـﮯ : 10/01/2011
    عمريـﮯ : 35
    موقعيـﮯ : قلبي موحدون وموقعي موحدون
    مزاجـﮯ : متوسط الى قريب للتفاؤل

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف أميـرة♥ في الأحد يناير 16, 2011 3:34 am

    قصه راائعه اخي الكريم والاروع ما نتعلم منها
    دمت بكل تالق وتميز
    ننتظر القادم بفارغ الصبر







    avatar
    أبو عمرو
    مراقب عام
    مراقب عام

    ذكر
    همســاتيـﮯ : 541
    انتسـابيـﮯ : 18/12/2010
    عمريـﮯ : 42
    موقعيـﮯ : موحدون
    مزاجـﮯ : رايق

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف أبو عمرو في الأحد يناير 16, 2011 2:46 pm

    يعطيك العافية عمر على ما قدمت








    [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
    avatar
    فراس العنداري
    سفير موحدون
    سفير موحدون

    ذكر
    همســاتيـﮯ : 721
    انتسـابيـﮯ : 28/12/2010
    عمريـﮯ : 31
    موقعيـﮯ : http://muoahduon.forumarabia.com/portal
    مزاجـﮯ : مو رايق

    default رد: لا تحكم على نفسك بالاعدام

    مُساهمة من طرف فراس العنداري في الأحد يناير 16, 2011 6:21 pm





    يعطيك العافية عمور

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 9:33 pm